Site icon العربي الأصيل

عمق الفساد في الحزب الجمهوري يظهر من عرقلته تشكيل لجنة تحقيق في اقتحام الكونغرس

قالت صحيفة الغارديان البريطانية إن عمق الفساد في الحزب الجمهوري يظهر من خلال عرقلة تشكيل لجنة تحقيق مستقلة في الهجوم على مبنى الكونغرس يوم 6 يناير/كانون الثاني الماضي.

 

وكان أنصار الرئيس السابق دونالد ترامب قد اقتحموا مبنى الكابيتول في حادث تسبب بوفاة عدة أشخاص، فيما حوكم ترامب لاحقا بتهمة التحريض على الهجوم.

 

وقالت الصحيفة إن عرقة الجمهوريين تشكيل اللجنة، أمس الجمعة، تكشف عن عمق الفساد في الحزب.

 

واعتبرت أن مؤشرا على الفساد ظهر حين طلب ميتش مكونيل زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ إلغاء اللجنة، واصفة الحزب الجمهوري بأنه أصبح مثل جماعة دينية شخصية.

 

وأضافت في تحليل لمدير مكتبها في واشنطن ديفيد سميث أن هذه الخطوة خروج عن النهج الديمقراطي الذي يتبعه الحزب، وأن الدافع خلفها قد يكون الخشية من كشف الدور الذي لعبه الجمهوريون كمتآمرين في الهجوم.

 

وتعتبر الصحيفة أن السؤال المطروح الآن هو عن ما الذي يجب على جو بايدن والديمقراطيين فعله، أمام الحزب الجمهوري المصمم على تقويض الأسس الديمقراطية، على حد وصفها.

 

تعليق جريدة العربي الأصيل:

 

بوادر انهيار أمريكا أقرب مما كنا نتصور، فمتى ما وصل الفساء لقمة السلطة فعدوا لموعد سقوطها، فلا يجتمع فساد مع قوة الدولة وسيطرتها على العالم، أما الفساد في العالم العربي فلا يقارن، لأنها أصلا منهارة ومنحطة، ولولا الدعم الصليبي لها لما وجدة أصلا.

Exit mobile version