اخبار تركياالأخبار

سيدة تركية تتبرع بثمن حليها لغزة

تبرعت سيدة تركية بثمن حليها للناجين من أسرة “الحديدي” التي ارتكبت إسرائيل “مجزرة” بحقها عندما دمرت منزلا فوق رؤوس ساكنيه بمخيم الشاطئ غرب مدينة غزة، خلال العدوان الأخير على القطاع.

 

وبسبب “المجزرة” الإسرائيلية لم يتبق من الأسرة سوى محمد الحديدي (الأب) وابنه الطفل عمر، فيما استشهدت الأم وأطفالها الأربعة، إضافة إلى قريبة لهم مع أطفالها الأربعة أيضا.

 

وفي حديث للأناضول، قدم محمد “الشكر للسيدة التركية التي تبرعت بثمن حليها كهدية”.

 

وأضاف: “نسأل الله أن يتقبل هذا عمل السيدة وأن يجعلها ذخرا للإسلام والمسلمين”.

 

وأعرب عن “شكره لتركيا وشعبها لاهتمامها بقضايا الشعب الفلسطيني”.

 

ويقدر ثمن الحلي بـ 5 آلاف دولار، تم تقديمها لمحمد وابنه الناجيين من تلك الأسرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى