مقال رئيس التحرير

متى تتخلصوا من هذه القاذورات؟

هذه الكائنة باعت دينها في سبيل المنصب، ألا تعتقدون أنها ممكن أن تبيع ليبيا في سبيل المال؟ واعتقد أصابع بن زايد لها موضوع مع هذا الكائن!!!

متى تتخلصوا يا مسلمين من هذه القاذورات حتى تتحرروا ؟؟!!!

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى