مقال رئيس التحرير

الفلسطينيون نوعان

الفلسطينيون نوعان، النوع الأول، مخلص ونقي النفس ومجاهد في سبيل الله، وهم الأغلبية ولله الحمد، أما الصنف الثاني، فهو قذر عميل يبيع اغلى ما يملك لخدمة للصهاينة، ولكل من يدفع اكثر، وهم قله وله الحمد، والمسمي محمد دحلان ومن معه من الصنف الثاني، مستعدين أن يبيعوا كل شيء في سبيل شهوتهم، وهم من اقذر ما خلق الله على الأرض.

ولولا فرض اليهود وحكومة مصر والسعودية على قيادات حماس المحاصرة لاستقبال هؤلاء القذرين لما استقبلوهم  بل لقتلوهم.

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى