أخبار عربيةالأخبارسوريا

المعارضة السورية تكبد قوات الأسد خسائر بالأرواح والعتاد في ريف إدلب

أفادت مصادر إعلامية محلية، بأن فـصائل المعارضة كبدت ميليشيـات الأسد خسائر بشرية ومادية على محاور ريف إدلب الجنوبي، شمالي سوريا.

 

وذكرت المصادر، الأربعاء، أن فصائل المعارضة استهدفت بصاروخ مـضاد للدروع سيارة زيل عسكرية لميليشيات الأسد على محور الدار الكبيرة بريف إدلب الجنوبي، ما أدى إلى مقتل طاقمها بالكامل.

 

وأضافت أن الفصائل استهدف أيضاً مبنى تتحصن فيه مجموعة من ميليشيات الأسد، على محور الملاجة بمنطقة جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي، دون ذكر حصيلة الخسائر في صفوفهم.

 

وتزامن استهداف ميليشيات الأسد من قبل فصائل المعارضة، مع تحليق مكثف من قبل طائرات استطلاع روسيا والنظام في أجواء محافظة إدلب.

 

ويأتي هذا التصعيد من الفصائل رداً على قصف ميليـشيات الأسد مدن وقرى جبل الزاوية الثلاثاء، والذي أدى إلى استشـهاد امرأة وابنها في بلدة البارة جنوبي إدلب.

 

يذكر أن مدفعية نظام الأسد تقصف بشكلٍ شبه يومي قرى وبلدات جبل الزاوية بريف إدلب، إضافة لسهل الغاب بريف حماة، وكفرعمة غربي حلب، وتلال الكبينة بريف اللاذقية الشمالي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى