انتهت اللعبة يا غبي فالله ناصر دينه ولو كره الكافرون

by admin