اخبار تركياالأخبار

بعمر الـ60 يخرج من السجن ليرتكب جريمة بشعة في اسطنبول

ألقت الشرطة التركية القبض على المدعو محمود.ج، البالغ من العمر 60 عامًا، بمنطقة الفاتح الواقعة في الجانب الأوروبي لاسطنبول، لارتكابه جريمة قتل، والذي سبق وسُجن سابقا.

 

ووفقا لما ذكرته وكالة “DHA” التركية، يوم الأربعاء، ، فإن الجريمة التي مازالت تشغل الرأي العام، وقعت يوم الأحد الماضي، في منطقة كاراغومروك بالفاتح.

 

وأحدث المتهم محمود فوضى عارمة داخل إحدى مقاهي الفاتح، نتيجة الشجار الذي وقع بينه وبين الضحية المدعو طارق غولدور البالغ من العمر 47 عامًا، والذي يعمل بنفس المقهى.

 

أدى الشجار الذي افتعله محمود إلى إصابة طارق بجروح بالغة، مما استدعى نقله على جنح السرعة إلى أقرب مستشفى، لكن الهجوم الذي تعرض له كان قوي جدا، ولم يصمد إلا قليلا حتى غادر الحياة.

 

من جهته محمود، وبعد فعلته سارع بالهروب إلى مكان مجهول، لتبدأ فرق الشرطة عملياتها التفتيشية، وتمكنت في الأخير من إلقاء القبض عليه.

 

وتوصلت فرق التحقيق، من خلال استجواب أصدقاء الضحية، أن محمود كان يحاول اقناع طارق ببيع المخدرات، وهو الأمر الذي صمم الأخير على رفضه، رغم تردد المتهم على المكان في كل مرة في محاولة منه لإقناعه.

 

وتم التأكد من أن السبب الرئيسي لقتل طارق هي رفضه عرض محمود، وتم الكشف عن حقائق حول المتهم، حيث سبق له أن سجن ثلاث مرات سابقا، بتهم متعددة، وكان في كل مرة ينهي محكوميته ويطلق سراحه يعاود ارتكاب جريمة أخرى، وآخرها جريمة القتل هذه والتي بدأت محاكمتها عليها.

 

 

المصدر: وكالة نيو ترك بوست

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى