أخبار عالميةالأخبار

إيران تحفر آلاف القبور لضحايا فيروس كوروناً

تعاني إيران من وضع صحي متأزم بسبب تداعيات فيروس كورونا، ويتزامن هذا الوضع مع ما تمر فيه طهران من أزمة اقتصادية خانقة بسبب العقوبات الأمريكية المفروضة عليها، على خلفية برنامجها النووي.

 

ونقل موقع “إيران إنترناشيونال” عن عضو مجلس بلدية طهران زهراء صدر نوري قوله، إن “15 ألف قبر أصبحت جاهزة في طهران لأوقات الأزمات”.

 

وأضافت نوري “عندما تمتلئ هذه القبور سنجد بديلاً، ولا توجد مشكلة في هذا المجال”.

 

وتعد إيران من أكثر الدول تضرراً بكورونا، كما أنها تعتبر بؤرة تفشي الوباء في الشرق الأوسط، بعد أن نقلت الفيروس لعشرات من دول المنطقة.

 

ومنذ بداية الجائحة، سجلت إيران 443 ألف و86 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، فيما أودى الفيروس بحياة 25394 شخص إيراني، وفق إحصائية جامعة “جونز هوبكنز”.

 

وفي وقت سابق، كشفت رئيسة لجنة الصحة في مجلس بلدية طهران ناهيد خداكرمي، عن وفاة 12 ألف شخص في العاصمة فقط جراء الفيروس منذ بداية الوباء.

 

بدروه، قال رئيس لجنة مكافحة كورونا في طهران علي رضا زالي، إن العاصمة الإيرانية أصبحت في وضع صحي “متأزم تماما”.

 

ويحاول النظام الإيراني التستر على الأعداد الحقيقية لضحايا كورونا، إذ لم يقدم إحصائيات تفصيلية عن عدد الإصابات والوفيات بحسب كل محافظة، في الوقت الذي تحظى فيه الأرقام الرسمية بتشكيك في الداخل والخارج.

 

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني أوضح في كلمة سابقة في تموز الماضي أن نحو 25 مليون إيراني ربما أصيبوا بفيروس كورونا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى