أخبار عالميةالأخبار

اغتيال ضابط من الحرس الثوري الإيراني

اعترفت ميليشيات ملالي طهران بمقتل أحد ضباطها على يد من أسمتهم الزمرة المناوئة، أمس، مدعيةً أنه لقي حتفة باشتباكات في منطقة سردشت التابعة لإقليم مهاباد شمال غرب البلاد.

 

ونقلت وكالة “فارس” التابعة لنظام الملالي عن “العقيد غلام حسين محمدي”، أن حامد سيفي وهو ضابط برتبة نقيب في الحرس الثوري الإيراني قتل خلال اشتباكات مع مناوئين، دون أن يتم الكشف عن الجهة التي ينتمون إليها.

 

وأشار القيادي في الميليشيا الإيرانية، إلى أنه تم تشييع الضابط القتيل بحضور ذويه والمسؤولين المدنيين والعسكريين من سردشت الى مسقط رأسه في “شاهين دج”.

 

وكانت عمليات الاغتيال ضد ضباط وميليشيات نظام الملالي ازدادت في الفترة الأخيرة في المنطقة الشمالية الغربية للبلاد لا سيما في إقليم كردستان إيران، عدا عن مقتل أحد عناصر ميليشيا حزب الله اللبناني الشيعي مع ابنته وسط طهران الأسبوع الفائت.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى