أخبار عالميةالأخبار

إغلاق صحيفة إيرانية كشفت العدد الحقيقي للمصابين بفيروس كورونا

أغلقت السلطات الإيرانية صحيفة محلية بعد أن نشرت تصريحات لعالم أوبئة شكك فيها بالأرقام الرسمية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد 19″، وفقا لـ “الإندبندنت” البريطانية.

 

وقال عالم الأوبئة الإيراني محمد رضا محبوب فر لصحيفة “جهان صنعت” اليومية، إن العدد الحقيقي للإصابات والوفيات بفيروس كورونا أعلى 20 مرة من العدد الذي أبلغت عنه وزارة الصحة في البلاد.

 

وأكد العالم الإيراني بأن السلطات في بلاده أجلت الإعلان عن اكتشاف الفيروس لمدة شهر بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة، معتبرا انها “لجأت إلى السرية لأسباب سياسية وأمنية”.

 

وقال رئيس تحرير الصحيفة محمد رضا سعدي، لوكالة الأنباء الرسمية (إرنا)، أمس الإثنين، إن السلطات أغلقت صحيفته، التي بدأت الصدور عام 2004، بعد نشر تصريحات محبوب فر.

 

كما حذر عالم الأوبئة من احتمال تفشي المرض المعدي مجددا الشهر المقبل، حيث تقيم الجامعات امتحاناتها، وتحتفل الغالبية الشيعية في البلاد بإحياء ذكرى عاشوراء.

 

في المقابل، رفضت المتحدثة باسم وزارة الصحة سيما لاري الاتهامات الموجهة ضد الحكومة، فيما أكدت أن الخبير لم يستلم منصبا رسميا منذ تفشي الجائحة.

 

وقالت لاري: “وزارة الصحة ليست هيئة سياسية وصحة الناس هي أولويتها الرئيسية”، وفقا لـ “إرنا”.

 

وسجلت إيران أكثر من 328 ألف إصابة مؤكدة بالفيروس التاجي منذ بداية الوباء في إيران، فيما بلغ عدد الوفيات أكثر من 18 ألف حالة، بحسب إحصائيات مركز جونز هوبكنز.

 

وسبق أن تحدثت تقارير إعلامية عن شكوك بشأن الأرقام الرسمية التي تعلنها طهران لإصابات ووفيات فيروس كورونا.

 

وتعرضت إيران لانتقادات شديدة لعدم فرض تحركها مع بدء تفشي كورونا وإخفاء حقيقة ذلك عن الجمهور، بهدف تمرير الانتخابات البرلمانية، وفق موقع الحرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى