أخبار عربيةالأخبارمصر

دعايات مرشحي انتخابات مجلس الشيوخ المصري تثير السخرية: أخطاء إملائية وتاريخية وعلم مقلوب

أخطاء إملائية وتاريخية دفعت مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي للسخرية من دعاية عدد من المرشحين في انتخابات مجلس الشيوخ في مصر، التي تنطلق في الحادي عشر من أغسطس/ آب الجاري.

 

الصورة الأولى جاءت للافتة دعاية لمرشح يدعى عيد زكي برنابة، احتوت على خطأ إملائي، حيث كتب المرشح أن رمزه في كشوف الانتخابات «سمرة الموز» بدلا من «ثمرة الموز».

أما الصورة الثانية التي تداولها النشطاء، فكانت للمرشح أحمد عبد الشافي طلبه، وجاء فيها علم مصر بالمقلوب.

صورة أخرى تداولها النشطاء لأحد المرشحين على قائمة الوطنية التي شكلها حزب «مستقبل وطن» لخوض الانتخابات يدعى محمد حلاوة، حيث أخطأ المرشح في لافتة الدعاية، وكتب أن رمزه الانتخابي الملكة كليوباترا على الرغم من أن الصورة التي منحتها له اللجنة المشرفة على الانتخابات هي للملكة نفرتيتي.

كما تضمنت اللافتات التي تداولها النشطاء لافتة دعاية تخص أحد المرشحين في محافظة أسيوط في صعيد مصر عصام الدين عبد الغني بركات، حيث كتب المرشح على اللافتة أنه مرشح على المعقد الفردي بدلا من المقعد الفردي.

وفي السياق نفسه، تداول النشطاء لافتة وضعها حزب الحركة الوطنية المصرية على مقره في محافظة الغربية، حملت شعار «أقوال لا أفعال»، بدلا من «أفعال لا أقوال».

وكانت الهيئة الوطنية المصرية للانتخابات أعلنت أن انتخابات مجلــــس الشيوخ ستجرى في 11 و12 أغسطس/ آب، ليتم الإعلان عن النتائج في الـ19 من آب في الجريدة الرسمية للدولة.

وبعد أن تم إلغاء مجلس الشورى المصري المعروف حاليا باسم «مجلس الشيوخ» في عام 2014، أعادته تعديلات الدستور التي تمت الموافقة عليها في استفتاء عام 2019.

 

 

المصدر: القدس العربي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى