أخبار عالميةالأخبار

انفجارات جديدة تهز مناطق مستودعات الصواريخ في إيراني

هزت العاصمة الإيرانية (طهران) انفجارت متتالية، فجر الجمعة، وذلك في حادثة جديدة ضمن سلسلة من الانفجارات المستمرة التي وقعت في مواقع تابعة لميليشيات نظام الملالي على مدار الأسابيع القليلة الماضية.

 

وأفاد ناشطون عبر منصة التواصل الاجتماعي “تويتر” أن ‏انفجارات وصفوها بالـ”ضخمة” هزت⁩ غرب العاصمة طهران⁩ في غرمدره وبلدة قدس، مشيرين إلى أن الانفجارات استهدفت مستودعات الصواريخ التابعة لميليشيا “الحرس الثوري” الإيراني.

 

من جانبه، ذكر الإعلامي، عبد المجيد الحوازي، ان الانفجارات ترافقت مع انقطاع للكهرباء في منطقتي شهر قدس وغرمدره (گرمدره)، وانه تم تفعيل نظام الدفاع الصاروخي في الجانب الغربي من العاصمة طهران، حيث تتواجد في هذه المناطق كبرى مخازن الصواريخ التابعة “للحرس الثوري” الإيراني، مرجحاً أن تكون الانفجارات في قاعدة “الإمام حسن المجتبى الجوية ” التابعة لميليشيا “الحرس الثوري”.

 

وكانت عدة مناطق تابعة لميليشيات نظام الملالي قد تعرضت لانفجارات بينها منشآت نووية، كان آخرها الثلاثاء الفائت، حيث أكد شهود عيان وقوع انفجار في جنوب طهران بمنطقة كهريزك، ونقل عن موقع “إيران انترناشونال” أن الانفجار وقع في مصنع “سيباهان بوريش” بمنطقة باقرشهر، وتسبب في مقتل شخصين على الأقل، وإصابة آخرين بجروح.

 

وتعتبر الانفجارات الجديدة الخامسة من نوعها خلال الأيام القليلة الماضية، حيث هزّ انفجار هائل محطة لإنتاج الغاز بالقرب من منطقة الزرقان في أقليم الأحواز غربي إيران، السبت، وقبله  شهد موقع “بارشين” العسكري، شرق إيران، انفجارا ، قالت السلطات إنه انفجار غاز صناعي في موقع معروف بتطويره قدرات نووية وصاروخية.

 

وكان التلفزيون الإيراني الرسمي أعلن قبل نحو 10 أيام عن وقوع 19 قتيلا وعددٍ من الجرحى في انفجار ضرب مستشفى في شمال العاصمة طهران، ورجحت السلطات أن يكون أيضا سببه أنبوب غاز.

 

وقبله بأيام قليلة أعلنت طهران أن “حادثا” وقع في مستودع في مجمع نووي في منشأة نطنز من دون أن يسفر عن إصابات أو تلوث إشعاعي، حسب تعبيرها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى