اخبار تركياالأخبار

وزارة الداخلية التركية تكشف فسادا كبيرا في بلدية ماردين التي يديرها أكراد وتبدأ حملة إقالات

كشفت وزارة الداخلية التركية عن فساد كبير في بلدية ماردين ذات الاغلبية الكردية.

 

وقالت الوزارة إنها، وفق متابعة تركيا الان، إنها تابعت منذ أكثر من شهرين فسادا ومخالفات ادارية، بعد تفتيشات مستمرة أفضت الى اقالات.

 

دورها أعلنت ولاية ماردين جنوب شرقي البلاد انها فصلت عددا من الموظفين الإداريين ضمن البلدية بناءً على تلك المخالفات التي رصدتها الداخلية خلال عمليات التفتيش والمتابعة.

 

وعقد الوالي اجتماعا طارئا مع رئيس البلدية الجديد المؤقت مع عدد من الكوادر الإدارية اجتماعاً اتخذ فيه قرار فصل للعديد من الإداريين.

 

وتمخض الإجتماع عن فصل العديد من الإداريين كان من بينهم مدير دائرة المياه والصرف الصحي في مادرين, ورئيس دائرة السكرتاريا في البلدية, رئيس قسم الشؤون العملية, ورئيس قسم الخدمات المالية, ورئيس قسم الإطفائية.

 

وكانت وزارة الداخلية نهاية العام الماضي قد أقالت رؤساء بلديات ديار بكر وماردين وفان، وهي ثلاث مدن كبرى في منطقة جنوب شرق البلاد ذات الأغلبية الكردية، بعد  اتهامات بارتكاب جرائم مختلفة، بما في ذلك الانضمام لمنظمة إرهابية ونشر دعاية لجماعة إرهابية.

 

وقالت: من أجل سلامة التحقيق، أُقيلوا مؤقتاً من مناصبهم كإجراء احترازي.

 

وكانت الوزارة تشير بذلك إلى سلجوق مزراقلي رئيس بلدية ديار بكر وأحمد تورك رئيس بلدية ماردين وبديعة أوزغوكجه ارتان رئيسة بلدية فان.

 

 

المصدر: turkeyalaan

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى