نعت صفحات موالية لنظام الأسد ضابطاً كبيراً في ميليشيات الأخير، دون ذكر سبب وفاته، الأمر الذي شكك به ناشطون وأوردوا روايات متعددة حول مقتله

by hamad Alkhamis