أخبار عربيةالأخبارسوريا

سرايا قاسيون المعارضة تواصل توجيه ضرباتها ضد قوات نظام الأسد في دمشق ومحيطها

نفذت “سرايا قاسيون”عملية عسكرية جديدة ضد قوات الأسد في الغوطة الشرقية بريف دمشق.

 

وقالت “سرايا قاسيون” في بيانا لها إن عناصرها استهدفوا بعبوة ناسفة حاجزًا لفرع الأمن العسكري التابع للنظام في بلدة “سقبا” بريف دمشق ما أدى وقوع قتلى وجرحى في صفوفهم.

 

وأشارت إلى أن الاستهداف يأتي في إطار الثأر لشهدائنا الذين قضوا تحت التعذيب في سجون هؤلاء (نظام الأسد) وكشف عنهم ضمن صور قيصر المسربة.

 

وسبق أن أعلنت “سرايا قاسيون”، يوم الأربعاء الماضي، عن اغتيال الملازم في قوات النظام “بلال بدر رقماني” في منطقة “الحرمون” غرب دمشق عبر استهدافه بالأسلحة الرشاشة.

 

ونفذت “سرايا قاسيون”، منذ تأسيسها أكثر من 11 عمليات أمنية ضد قوات النظام، كان بعضها في العاصمة دمشق، أسفرت عن مقتل 18 عنصرًا بينهم ضباط وجرح 10 آخرين من قوات النظام وفقا لـ”عبد الرحمن غريواتي”، مسؤول العلاقات العامة في السرايا.

 

يشار إلى أن “سرايا قاسيون”، أحد التشكيلات العسكرية المعارضة لنظام الأسد، وتنشط بشكل أساسي في مدينة دمشق وريفها، حيث تتميز عملياتها بالسرية والغموض، ما جعل نظام الأسد وروسيا عاجزين عن التوصل لأي معلومة حول نشاط أفرادها.

 

 

المصدر: الدرر الشامية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى