أخبار عربيةالأخبارليبيا

اكتشاف 200 برميل متفجر ومواد كيماوية بترهونة كانت ميليشيات حفتر تعدها لضرب طرابلس

أعلنت قوات حكومة الوفاق الوطني الليبية -الجمعة- ضبط مخزن يحتوي على 200 برميل متفجر ومواد كيميائية في مدينة ترهونة.

 

وذكرت عملية “بركان الغضب” التابعة لحكومة الوفاق -عبر صفحتها على موقع فيسبوك- أن “مليشيات حفتر الإرهابية الهاربة كانت تُخطط لاستخدامها في العدوان على طرابلس”.

 

وفي 5 يونيو/حزيران الجاري، أعلنت قوات حكومة الوفاق -المعترف بها دوليا- استعادة السيطرة على مدينة ترهونة بالكامل، عقب ساعات من اقتحامها من عدة محاور.

 

وجاء تحرير ترهونة عقب يوم واحد من إعلان قوات الوفاق السيطرة على العاصمة طرابلس بالكامل، مقرّ الحكومة المعترف بها دوليا.

 

وعثرت قوات حكومة الوفاق على عدة مقابر جماعية في ترهونة تضم رفات المئات من الضحايا، وطالبت طرابلس الأمم المتحدة بالتحقيق في “جرائم الحرب” تلك، وتقديم حفتر ومن معه للمحاكمة.

 

وكانت قوات حفتر وبدعم من دول عربية وأوروبية، احتلت مناطق في طرابلس ضمن هجوم بدأته في 4 أبريل/نيسان 2019 للسيطرة على العاصمة، مما أسقط قتلى وجرحى بين المدنيين فضلا عن الدمار المادي الواسع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى