اخبار تركياالأخبار

في عملية كبيرة للشرطة التركية اعتقال 159 انقلابي

ضمن عملية أمنية كبيرة تم القبض على ما يصل إلى 159 مشتبهًا لصلتهم مع مجموعة غولنيست للإرهاب التابعة لمنظمة (FETÖ) التي يتزعمها الارهابي الانقلابي فتح الله غولن ، التي كانت وراء محاولة الانقلاب في تركيا عام 2016.

 

وبحسب ما ترجمت تركيا بالعربي نقلا عن موقع “الخبر التركي” احتُجز الأمن التركي ما لا يقل عن 112 من المشتبه بهم لقيامهم باتصالات مع “أئمة سريين” وكبار أعضاء FETÖ المسؤولين عن أعضاء المجموعة السريين عبر الهاتف وكانت الهواتف العمومية إحدى الطرق التي استخدمتها المجموعة لإخفاء الاتصالات بين أعضائها و يظهر تقرير المخابرات أن الجماعة الإرهابية تحولت إلى تطبيقات سرية عبر الهواتف في وقت مبكر من عام 2009 لترتيب اجتماعات للمتسللين والمتعاملين معهم.

 

ألقي القبض على المشتبه فيهم ، بمن فيهم أعضاء الخدمة الفعلية في القوات المسلحة التركية ، في عملية للشرطة مقرها إزمير بدأت في 56 مقاطعة.

 

ويجري البحث عن المشتبه بهم الباقين من قبل مديرية الأمن الإقليمية وفرق قيادة الدرك في مقاطعة بحر إيجة بإزمير.

 

وقالت مصادر أمنية إن قوات الأمن التركية اعتقلت في عملية منفصلة مقرها في اسطنبول 44 مشتبها بهم من بينهم جنود في الخدمة.

 

من ناحية أخرى ، قالت المصادر الأمنية إن الشرطة ألقت القبض على ثلاثة من المشتبه بهم ، بمن فيهم جندي أثناء الخدمة ، في إقليم سامسون المطل على البحر الأسود ، واتهموا بالتواصل مع “أئمة سريين” باستخدام بطاقات الهاتف المدفوعة مسبقًا.

 

ظهرت منظمة FETÖ كمجموعة دينية لسنوات تحت قيادة غولن قبل أن تكشف عن نيتها الحقيقية – الإطاحة بالحكومة وخلق فوضى في البلاد – في عام 2013 ، مع مؤامرتين تستهدف الأشخاص المقربين من الحكومة. تمكنت تركيا من درء هذه المحاولات وشنت عمليات ضد الجماعة التي اعتبرت تهديدًا للأمن القومي.

 

 

المصدر: arab-turkey

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى