مقال رئيس التحرير

ماذا يريد

هو لا يريد شيء ، هو أهبل عبيط لديه مال ويحب ويتمتع بألعاب الحروب والسيوف في الأتاري، ويضن بعد أن سيطر عليه اليهود وأوهموه أنه الأسكندر الأكبر، لهذا هو يحاول أن يلعب هذا الدور في الواقع، ويدفع أموال طائلة ليستمر باللعب، والمحصلة النهائية سرقة اليهود أموال الشعب الإماراتي، وخزي وعار له في الدنيا والآخرة، لهذا أطالب شعب الإمارات بالحجر عليه وإيداعه مستشفي المجانين.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى