أخبار عالميةالأخبار

وفاة 50 شخص بفيروس بكورونا بمدينة قم الإيرانية

قال النائب عن مدينة قم في البرلمان الإيراني أحمد أمير آبادي فراهاني، إن 50 شخصا توفوا بسبب فيروس “كورونا” في قم وحدها.

 

وأضاف النائب في كلمة أمام البرلمان، اليوم الإثنين، أن 10 حالات وفاة يوميا في مدينة قم، وأن هناك نحو 250 مصابا قيد الحجر الصحي، كما تم تسجيل إصابة طفلين في مدينة قم بفيروس “كورونا”، بحسب موقع “روسيا اليوم”.

 

وتابع: “الفيروس منتشر في قم منذ ثلاثة أسابيع، داعيا إلى ضرورة فرض الحجر الصحي على المدينة”.

 

وأوضح فراهاني أن الوضع في المدينة مقلق وينبغي إغلاق العتبات المقدسة والمراجع الدينية لا تمانع في ذلك.

 

وتابع فراهاني أنه خلال الساعات الـ48 ساعة الماضية تم إيفاد 4 مختصين رئة إلى قم لكنهم فروا من المدينة في الليل.

 

وفي وقت لاحق قالت وكالة أنباء “إيسنا” إن نائب مدينة قم في البرلمان أحمد آبادي فراهاني غادر اجتماع البرلمان لتدهور حالته الصحية، وإن أحد موظفي البرلمان قام بتعقيم مقعده وطاولته.

 

ونقلت الوكالة عن النائب محمد علي وكيلي، أنه يبدو أن صحة أمير آبادي تدهورت لذا غادر البرلمان، مضيفا أنه لا يعلم إن كان النائب عن مدينة قم مصابا بفيروس كورونا أم لا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى