خبر وتعليق

أشخاص يعيشون كالكلاب

ﻫﻢ ﻣﺠﻤﻮﻋﺔ ﻣﻦ ﺍﻷﺷﺨﺎﺹ ﻳﻠﺒﺴﻮﻥ ﺛﻴﺎﺏ ﺍﻟﻜﻼﺏ ﻭﻳﺴﻴﺮﻭﻥ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺑﻌﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺸﻮﺍﺭﻉ ﻭﻳﺘﺼﺮﻓﻮﻥ ﻣﺜﻞ ﺍﻟﻜﻼﺏ ﻭﻳﺄﻛﻠﻮﻥ ﻃﻌﺎﻡ ﺍﻟﻜﻼﺏ ﻭﻳﻌﺮﺿﻮﻥ ﺃﻧﻔﺴﻬﻢ ﻟﻠﺘﺒﻨﻲ ﻛﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺃﻟﻴﻔﺔ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﻧﺘﺮﻧﺖ ﻣﻘﺎﺑﻞ ﻣﺒﺎﻟﻎ ﻣﺎﻟﻴﺔ ﻗﺪ ﺗﺼﻞ ﻟــ 70 ﺃﻟﻒ ﺩﻭﻻﺭ.

 

ﻋﺪﺩﻫﻢ ﻳﺘﺠﺎﻭﺯ 10,000 ﻛﻠﺐ ﺑﺸﺮﻱ ﻓﻲ ﺑﺮﻳﻄﺎﻧﻴﺎ ﻭﺣﺪﻫﺎ ﻭﻗﺪ ﺃﺻﺒﺤﺖ ﻇﺎﻫﺮﺓ ﺳﺮﻳﻌﺔ ﺍﻻﻧﺘﺸﺎﺭ ﺟﺰﺋﻴﺎ ﻓﻲ ﺩﻭﻝ ﻣﺜﻞ ﻛﻨﺪﺍ ﻭ ﺍﻣﺮﻳﻜﺎ ﻭ ﺍﺳﺘﺮﺍﻟﻴﺎ ﻭ ﺃﻏﻠﺒﻬﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﺸﻮﺍﺫ ﺟﻨـﺴﻴﺎ ﻭﻳﻔﻌﻠﻮﻥ ﺫﻟﻚ ﻷﻏﺮﺍﺽ ﺟﻨﺴﻴﺔ ﺍﻭ ﻣﻦ ﺍﺟﻞ ﺍﻟﻤﺎﻝ.

 

ﺃﻃﺒﺎﺀ ﻋﻠﻢ ﺍﻟﻨﻔﺲ ﻓﻲ ﺟﺎﻣﻌﺔ ﻟﻨﺪﻥ ﺻﻨﻔﻮﺍ ﻫﺆﻻﺀ ﻋﻠﻰ ﺍﻧﻬﻢ ﻣﺼﺎﺑﻮﻥ ﺑـﺎﺿﻄﺮﺍﺏ ﺍﻟﺸﺨﺼﻴﺔ ﺍﻹﺟﺘﻨﺎﺑﻲ ﻭ ﺍﻟﺬﻱ ﻣﻦ ﺃﻋﺮﺍﺿﻪ ﺍﺣﺘﻘﺎﺭ ﺍﻟﺬﺍﺕ ﻭ ﺗﻌﺬﻳﺐ ﺍﻟﻨﻔﺲ ‏(ﺍﻟﻤﺎﺯﻭشة‏). ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺗﻨﺘﻜﺲ ﺍﻟﻔﻄﺮﺓ ﻳﺘﺤﻮﻝ ﺍﻻﻧﺴﺎﻥ ﻟﺤـﻴﻮﺍﻥ.

 

تعليق جريدة العربي الأصيل:

 

الظاهر هؤلاء شيعة مجوس متنكرين، لأن الشيعية يمارسون نفس الأفعال والطقوس، زحف وجنس وتعذيب البدن ويأكلون شخاخ المعمم تبركا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى