نكشة

لازم يصاب بلوثة حتى لو كان انشتاين

في واحد في العالم يراجع وزارة الداخلية في الدول العربية دون ان يصاب بلوثة عقلية ، خاصة إذا قابل مسئول كبير فيها ، وأنا متأكد أن حتى لو قام أنشتاين من قبرة وذهب لوزارة الداخلية وقابل مسئول راح يخرج من عنده وهو ينط ويصفق ويصفر بصوت عالي ويقول: أنا أنشتاين اختي قمر ،،، يكررها وهو ينط ويصفق ويصفر ،،،،

أنا مرة قابلت فراش مسئول في وزارة الداخلية وخرجت من عنده وأنا أهز راسي يمينا وشمالا مثل مجانين الصوفية وأقول: الله حي ،، الله حي ،، الله حي ،،، عجبي يا داخلية ،،،،

 

حمد الخميس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى