نكشة

شيل الموضوع من دماغك

شيل من دماغك أن فرنسا تستسلم للأمر الواقع وتسلم تونس لتوانسة لمجرد شوية مظاهرات في الشارع ، فرنسا مازالت تحكم تونس، وعقاربها وثعابينها وعبيد فرنسا ما زالت موجودة في تونس، وهم الحكام الفعليين.

 

لا تستعجل وتسبني أنتظر وستظهر لك الحقيقة.

 

وأكون مخطئ فقط إذا اجتث قيس سعيّد عقارب وثعابين تونس وعبيد فرنسا من جذورهم وطهر البلاد والعباد منهم، أما معدا ذلك فلا.

 

حمد الخميس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى