مقال رئيس التحرير

هل ستنجح الثورة في الجزائر والسودان بهذه الطريقة

الطريقة السلمية التي يتبعها حراك الجزائر وحراك السودان لن تغير أي شيء في البلدين، فالصدام حتمي لا مهرب منه،، فالأنظمة المنصبة من قبل أمريكا وفرنسا وبدعم صليبين عالمي لن تسلم حكم البلد للمتظاهرين سلميا،، وسيحدث الصدام المسلح عاجلا أم أجلا،، ليس بسبب رغبة المتظاهر، بل بسبب خدم وعبيد أمريكا وفرنسا، فهم من سيحول الحراك الشعبي لقتال، تحت أي ذريعة، ومن السهولة اختراع ذريعة، فهذه الأنظمة أقذر مما نتصور، لهذا أنبه أهلنا في الجزائر والسودان لما يحيكه عبيد فرنسا وأمريكا، ويكونوا حذرين. وإذا ما تمكن الخونة منهم فسيذيقونه عذابا لن ولم يكونوا يتخيلونه.

             حمد الخميس    

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى