أخبار عالميةالأخبار

هل ستضرب الولايات المتحدة إيران عبر ميليشيا الحشد الشعبي الشيعي العراقي؟

تتصاعد حدة التوتر في المنطقة مما دفع بعض المحللين العسكريين لتوقع ضربات أمريكية وشيكة على ميليشيا الحشد الشعبي في العراق، والمرتبط بشكل وثيق مع إيران، حسبما نقل الكاتب التركي يلماز بيلغن عن الجنرال العراقي المتقاعد غالب صالح.

يأتي هذا وسط تحركات أمريكية عسكرية في منطقة الخليج العربي، وتحذير وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو خلال زيارته الأخيرة للعراق، حكومة بغداد من تزايد نفوذ ميليشيا الحشد الشعبي، مطالبًا السلطات العراقية بكبح جماح تلك الفصائل المدعومة من إيران، حسب وكالة رويترز فيما نقلته عن مسؤولين عراقيين.

وذكر المسؤول أن المفاوضات الأمريكية العراقية تناولت انتشار قوات “الحشد الشعبي” العراقي عند الحدود مع سوريا، قرب منطقة نفوذ قوات التحالف الدولي بقيادة واشنطن، مشيرا إلى أن الولايات المتحدة حذرت السلطات العراقية من أن أي خطر على قواتها من قبل تلك الفصائل ستتعامل معه القوات الأمريكية مباشرة بالقوة.

كما تطرقت “رويترز” في تقريرها إلى حملة الضغط الاقتصادي التي شنتها واشنطن ضد إيران، مشيرة إلى أن الولايات المتحدة تحاول إجبار بغداد على التخلي عن علاقاتها الاقتصادية مع طهران.

من جهة أخرى حذرت الولايات المتحدة من استهداف مقراتها الرسمية في العراق عبر ميليشيات معادية لها، تقصد بذلك الشحد الشعبي المدعوم من إيران. كما طالب الخارجية الأمريكية من جميع موظفيها غير الأساسيين مغادرة سفارتها في بغداد وقنصليتها في أربيل.

يجدر بالذكر أنّ واشنطن صعّدت الضغوط على طهران في الأيام الماضية واتهمت إيران بالتخطيط لشن هجمات “وشيكة” في المنطقة، كما عززت الوجود العسكري الأمريكي في الخليج.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى