شخصيات عربية وإسلامية

الشاعر كعب بن زهير

هو كعب بن زهير شاعر عالي الطبقة ، من أهل نجد. ممن اشتهر في الجاهلية. ولمّا ظهر الإسلام هجا النبي صلى الله عليه وسلم وأقام يشبب بنساء المسلمين ، فهدر النبي دمه ، فجاء إلى الرسول مستأمناً فأمّنة فأنشده لاميته المشهورة التي يقول في أول أبياتها:

       بانت سعــاد فقلبي اليوم متبول

                          متيم إثرها , لم يفد , مكبـــول

      وما سعاد غداة البَيْن , إذ رحلوا

                          إلا أغن غضيض الطرف مكحول

     أخالها خلـة لو أنها صدقـت

                          موعودها أو لو أن النصح مقبول

فعفا عنه النبي صلى الله عليه وسلم وخلع عليه بردته. والبردة التي أهديت له من رسول الله بقيت لديه حتى زمن معاوية فطلب معاوية شرائها منه فرفض ، وعندما مات باعها أولاده لمعاوية. وهذه البردة هي التي توارثها الخلفاء ، وهي موجودة الآن في أسطمبول في بلاد الترك.

وزهير من أعرق الناس في الشعر ، فأبوه زهير بن أبي سلمى وأخوه بجير ، وابنه عقبة وحفيده العوام ، كلهم شعراء. وقد كثر محمسو لاميته ومشطروها ومعارضوها وشراحها ، وترجمت إلى الإيطالية. وعني بها المستشرق رينيه باسيه فنشرها مترجمة إلى الفرنسية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى