قبائل العرب

قبيلة هوازن

تعتبر قبيلة هوازن أحدي القبائل العريقة في الجزيرة العربية.  ويرجع نسبها إلى هـوازن بن منصور بن عكرمة بن خصفة بن قيس عيلان بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان. ومن قيس عيلان ، هو شقيق ألياس بن مضر الذي تنحدر منه قريش  أنقسمت منه مجموعة كبيرة من القبائل العربية. ومن ابرز أفرعها هوازن وغطفان وبنو سليم.

وتتفرع من هوازن عدة قبائل منها قبيلة ثقيف وبني سعد وقبيلة سبيع والسهول من بني عامر بن صعصعة وغيرهم الكثير.

الذين حضروا يوم (حنين) من هوازن هم بنو نصر وفيهم الراية وبنو جشم وبني سعد وبني هلال بن عامر.ومنهم خليجة بن قيس العامري الهوازني كان له شرف في الجاهلية حتى أن معاوية بن أبي سفيان كان إذا رأى رجلا عظيمًا في نفسه قال‏:‏ لو كان خليجة بن قيس ما عدا‏.

بطون هوازن:

 

ثقيف ، بني عامر بن صعصعة ، بني نصر ، بني جشم ، بنو سعد ، وبني مره بن صعصعة

 

ثقيف

 

ثقيف هو قسي بن منبه بن بكر بن هوازن ، بنوا الطائف وسكنوه وكثر عددهم حتى أصبحوا ينفصلون عن أبناء عمومتهم من هوازن ولكنهم ينظوون تحت لواء الحرب تحت راية واحدة أيام الجاهلية وهذا ماحصل في غزوة حنين ، وكان لهم شأن كبير أيام الجاهلية ” يقول تعالى: (وقالوا لولا نزل هذا القران على رجل من القريتين عظيم.. الأية ” ويقصد بها أن العرب كانت تقول لو نزل القران على رجل من مكة من قريش وأخر من الطائف من ثقيف لتبعناه. ولا زالت ثقيف تسكن الطائف إلى اليوم وهي احدى الفروع المتحضره من قبيله هوازن. وقد دعى الرسول عليه السلام لهم بعد غزوة حنين فقال: “اللهم اهد ثقيف”.

ومن الصحابة كان: النظر بن الحارث بن كلدة طبيب العرب وابن خالة الرسول. الصحابي: المغيرة بن شعبة الملقب بـ داهية العرب.

الصحابي: أبي محجن فارس القادسية.

الصحابي: زياد بن أبيه أمير العراق.

الصحابي: عروة بن مسعود الثقفي الملقب بـ شبيه النبي عيسى عليه السلام.

الحجاج بن يوسف أمير العراقين والحجاز وأول من وضع حركات القران الكريم. محمد بن القاسم فاتح السند وحدود الصين. وغيرهم الكثير.

بنو عامر بن صعصعة:

تاريخيا شكلت قبائل بني عامر بن صعصهة الكتلة الرئيسية والأولى ضمن قبائل هوازن. وكثيرا ما كان اسم بني عامر علما في حد ذاته في كتب السير والتاريخ يستعاض به عن مسمى هوازن في مقابل القبائل القيسية الأخرى ، مثل سليم بن منصور أو غطفان بن سعد ورد انه دخلت إمامه بنت يزيد على معاويه فسألها عن قبائل قيس عيلان فقالت: جمجمة قيس غطفان وأضراسها من سليم وخيشومها عامر بن صعصعة.  من ذلك أيضا قال أبو عمرو بن العلاء جاء الإسلام وأربعة أحياء قد غلبوا على الناس كثرة : شيبان بن ثعلبة وجشم بن بكر وعامر بن صعصعه وحنظلة بن مالك فلما جاء الإسلام طما بتو شيبان وعامر بن صعصعه وخمد جشم وحنظله.وبني عامر من أكبر قبائل عدنان في العصر الجاهلي وقد علق على ذلك في كتاب جمهرة انساب العرب ((لابي محمد علي بن أحمد بن سعيد بن حزم الاندلسي في كتابة ص488.وبني عامر شكلت زعامة قبلية ولها حروب عديدة ومواقفهم في الإسلام لا تحصى. و من يمثلهم اليوم في نجد سبيع والسهول أما القبيلة الأم فهم ينتشرون في عمان واليمن والإمارات والربع الخالي والعراق ومصر والمغرب العربي وإيران.  كما وصلت قبائل العامرية إلى الأندلس.

بنو سعد:

منهم حليمة السعدية أم الرسول صلى الله عليه وسلم في الرضاعة. فقد تربي رسول الله في بداية حياته عند بني سعد ، وبني سعد اخوال وأعمام رسول الله في الرضاعة.

ومن بني سعد ضمام بن ثعلبة السعدي الهوازني الذي قال عنه ابن عباس: (ما سمعنا بوافد قومٍ كان أفضل من ضمام بن ثعلبة).

منهم أيضا قائدهم المغوار بجاد بن الحارث السعدي والذي طلبه الرسول عليه الصلاة والسلام ولكنه قدم إليه مسلما فعفا عنه.

وكذلك الصحابي حرقوص بن زهير السعدي.

 منهم أيضا الشاعر أبو وجزة السعدي.

وكان الرسول صلى الله عليه وسلم يفتخر بتنشئته لديهم حين قال ” أنا اعربكم إسترضعت في سعد بن بكر” فلهم عظيم القدر برضاعة الرسول وكما يقول الشاعر النابغة العماني في قصيدته الاستنهاضيه للقبائل:

        وأين يا آل سعد عزم نجدتكم           وأنتم لرسول الله أحضان.

 

بنو غزية:

بن جشم بن معاوية بن بكر بن هوازن ينتمي الفارس الشهير والشاعر الكبير دريد بن الصمة الذي يعتبر من أشهر فرسان عصره.

بنو نصر:

إلى هؤلاء ينتسب مالك بن عوف النصري كبير هوازن في معركة حنين (اوطاس) التي انتصر فيها المسلمون بقيادة الرسول محمد عليه الصلاة والسلام على هوازن.

بني سلول بن صعصعة:

يعرفون بأمهم سلول بنت ذهل ابن شيبان بن بكر قبيلة أسماء أعلام ومشاهير من بني سلول وتضم هذه المجموعه صحابة ورواة وقوّاد جيوش وولاة أقاليم ، ومن أشهرهم على سبيل المثال لا الحصر:

1- حبشي ابن جنادة السلولي: وهو صحابي جليل روى بعض الأحاديث.

2- قردة ابن نفاثة السلولي: وهو قردة ابن نفاثة ابن عمرو ابن ثوابة ابن عبد الله ابن نميمة ابن عمرو ابن مرة ابن صعصعة وهو من المعمرين العرب وله القصيدة المشهورة من ابياتها:

الحمد لله إذ لم يأتني أجلي         حتى أكتسيت من الإسلام سربالا

3- عبد الله أبن زهير السلولي: قاتل مع ابن الاشتر لحرب ابن زياد سنة 67هـ.

4- عبد الله أبن ورقاء أبن جنادة السلولي: قاتل مع ابن الاشتر في حرب ابن زياد وهو الذي حمل الراية بعد انهزام الجند حتى عادوا سنة 67هـ.

5- عقيل أبن شداد السلولي: قاتل مع جيش الكوفة لمحاربة شبيب الخارجي وكان على ميسرة الجيش سنة 76هـ.

6- سواده ابن عبد الله السلولي: وهو شاعر معروف قاتل مع جيش قتيبة لفتح كاشغر ناحية سمرقند سنة 96هـ.

7- عمارة ابن عبد الله السلولي: من الذين رافقوا قيس ابن مسهر الصيداوي في حمل كتب ورسائل الحسين إلى اهل الكوفة ولاة الأقاليم من بني سلول.

8- عبيد الله ابن الحبحاب السلولي: وقد جمعت له ولاية أفريقيا والاندلس سنة117هـ 9- عقبة ابن الحجاج السلولي: وتولى على الأندلس وتوفي فيها سنة 123هـ.

10- إسماعيل ابن عبيد الله السلولي: تولى على طنجة في بلاد المغرب مجموعة من رواة الاحاديث والأخبار. 

11- إسحاق ابن منصور السلولي:

12- عبد الله ابن همام السلولي شاعر مشهور ، وهو عبد الله ابن همام ابن نبيشة ابن رياح ابن مالك ابن حوزة ابن عمرو ابن مرة ابن صعصعة ، ولقب بالعطار لحسن شعره في كتاب ألقاب الشعراء. وهو أول امير أموي في بيشة وهو أول من بايع الخليفة معاوية ابن يزيد بقصيدته الشهيرة. وأول من بايع الوليد بن عبد الملك أيضا وله قصص وحوادث كثيرة مع بني امية لايتسع المجال لذكرها.

13- العجير السلولي: شاعر مشهور ، وهو العجير ابن عبد الله ابن عبيدة ابن كعب ابن عائشة ابن الربيع ابن ضبيط ابن جابر ابن عبد الله ابن مرة ابن صعصعة وله مجموعه من القصائد في كتاب طبقات الشعراء لبن سلام الشاعر.

زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام من هوازن:

 

1- أم المؤمنين ميمونة بنت الحارث: ميمونة بنت الحارث بن حزن بن بجير بن الهزم بن رؤبة بن عبد الله الهلالي العامري.

2- أم المؤمنين زينب بنت خزيمة: زينب بنت خزيمة بن عبد الله بن عمرو بن عبد مناف الهلالي العامري.(أم المساكين)

3- أم المؤمنين العالية بنت ضبيان: العالية بنت ضبيان العامري.

4- أم المؤمنين عمرة بنت يزيد: عمرة بنت يزيد العامري.

5- أم المؤمنين هند بنت يزيد: هند بنت يزيد العامري.

من شعراء هــوازن:

 

1- لبيد بن ربيعة بن مالك الجعفري الكلابي العامري

2- أبو وجزة السعدي الهوازني

3- دريد بن الصمة الجشمي

4- عامر بن الطفيل الجعفري الكلابي العامري

5- خالد بن جعفر بن كلاب العامري

6- الراعي النميري العامري

7- النابغة الجعدي الكعبي العامري

8- حميد بن ثور الهلالي العامري

9- مجنون ليلى قيس بن الملوّح الكعبي العامري

10- ليلى بنت مهدي بن سعيد الكعبي العامري

11- ليلى الأخلية

12- معاوية الكعــبي العامري

13- قيس بن المنتفق الكعبي العامري

14- الصمة بن عبد الله القشيري الكعبي العامري

 

 

دول هوازن:

 

1- دولة خفاجة في الكوفة (397 – 451 هجري.

2- دولة بنو المنتفق 784 – 953 هجري في البصرة.

3- دولة بني عصفور في البحرين (620 – 770 هجري.

4- دولة آل جبر في البحرين (785 – 931 هجري.

5- الجبور وملوك هرموز.

الثقل الرئيسي وانتشار القبيلة:

تنتشر هوازن اليوم بكثافه في العالم العربي إلا أن الثقل العددي للقبائل المنحدرة من هوازن يقع في المغرب العربي نتيجة للهجرة الكبيرة للقبائل القيسية إلى هناك في بدايات الالفية الثانية تحت قيادة قبائل هلال بن عامر الهوازنية. ذكر ابن سعيد الاندلسي انه إذا نادى الرجل يال منصور !!! اجتمع له من المغرب مائة الف فارس.

المركز الرئيس الثاني لهم مناطق العراق. حيث تمركزت قبائل بني عقيل بفروعها الكثيرة وكان لها دور بارز وكبير في تاريخ العراق والمتفرعين من بني كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن بن منصور ومركزهم الافلاج قال الهمداني: ” الفلج بلد أربابه جعدة وقشير والحريش بنو كعب” ، قال ياقوت الحموي: ” وفلج مدينة بأرض اليمامة لبني جعدة وقشير بني كعب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة ، وفلج مدينة قيس عيلان بن مظر بن نزال بن عدنان وبها منبر ووالٍ. قال: ويقال لها فلج الأفلاج”. وتنقسم (بنو كعب بن ربيعة بن عامر) إلى: ( جعدة وقشير والحرش وبنو عقيل. ومن هوازن قبيلة رياح الهلالية في منطقة سوكنة ليبيا ، وهم منحدرون من بطون بني سليم ، غير أنه واقعاً وتاريخا أيضاً فإن بطون بني هلال ممثلة أيضاً بشكل ملحوظ في هذه البلاد (رياح والإثبج) وأول دخول قبيلة رياح إلى ليبيا كان تحت قيادة الزعيم الرياحي (مؤنس بن يحي

الصنبري) الذي قاد جموع بني هلال للدخول إلى إفريقيا قادمين من مصر بتوجيه وتشجيع من المستنصر بالله العبيدي) عام 443هـ ، فانطلقوا غرباً إلى برقة ثم طرابلس ثم ثم القيروان وقد كانت الصدارة لعشيرة رياح كما يشير ابن حزم وابن خلدون وغيرهما إلى أن أجبرهم الموحدون على الإقامة قسراً في المغرب الأقصى بعد هزيمتهم في معركة سطيف عام 547هـ 1157م ، فانقادوا للأمر الواقع إلى أن برز علي بن تاشفين (ابن غانية) مناهضاً للموحدين فاغتنم ذلك شيخ رياح (مسعود بن زمام) فحالف ابن غانية واستطاعوا الاستيلاء على طرابلس كما يذكر أحمد النائب في كتابه المنهل العذب ووافق ذلك خروج قراقوش القائد الأيوبي باتجاه الغرب حيث استطاع فتح العديد من الحواضر وواجه قبيلة الكعوب فقتل العديد من أشياخها وقد كانت حليفة لابن غانية مما دعا هذا الحلف المنضوية تحته قبيلة رياح إلى ملاحقة قراقوش إلى بلاد ودان التي من ضمنها منطقة سوكنة في وسط ليبيا فحاصر الحلف قراقوش في ودان وقتل عام 609هـ 1212م ومنذ ذلك الحين اتخذ ابن غانية وأحلافه رياح والكعوب المنطقة مستقراً لهم إلا أنه حدث خلاف لاحقاً بين رياح والكعوب كماهو حال القبائل العربية غادر الكعوب على إثره المنطقة وتوجد إلى الآن جبانة الكعوب في المنطقة ، كما يشير إلى هذا الخلاف محمد البشير نجومة السوكني في تقريره المرفوع إلى الحكومة عام 1914م.

كما يشير الطاهر الزاوي وكما تشير شواهد بالمنطقة على ذلك منها وجود قبيلة باسم رياح في المنطقة والتي تمتلك صور لوثائق تحمل هذا الاسم لأكثر من أربعمائة عام مع وجود مسميات لمناطق جغرافية تحمل هذا الاسم مثل ( قارة رياح وشارع رياح وقويرة رياح وبير رياح كما يوجد ما يعرف بقبر (حمد الهلايلي) في وديان المنطقة).

وقبيلة رياح في ليبيا يؤكد العديد من المؤرخين أنها فرع من القبيلة الهلالية التي دخلت المنطقة عام 609هـ .

هوازن في الأندلس:

من ينتسب إلى هوازن بن منصور بن عكرمة ، قال ابن غالب: وهم بإشبيليا خلق كثير، ومنهم من ينتسب إلى بكر بن هوازن ، قال ابن غالب: ولهم منزل بجوفيّ بلنسية على ثلاثة أميال منها، وبإشبيلية وغيرها منهم خلق كثير، ومنهم بتو حزم وهم بيت غير البيت الذي من أبو محمد بن حزم الحافظ الظاهري ، وهو فارسي الأصل. ومنهم من ينتسب إلى سعد بن بكر بن هوازن ، وذكر ابن غالب أن منهم بغرناطة كثيراً ، كبني جودي ، وقد رأس بعض بني جودي. ومنهم من ينتسب إلى سلول امرأة نسب إليها بنوها ، وأبوهم مرّة بن صعصعة ابن معاوية بن بكر بن هوازن. ومنهم من ينتسب إلى كلاب بن ربيعة بن عامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن. ومنهم من ينتسب إلى نمير بن عامر ابن صعصعة، قال ابن غالب: وهم بغرناطة كثير

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى