العربي الأصيل

خامس الخلفاء الراشدين – عمر بن عبد العزيز

عمر بن عبد العزيز

عُرِف رحمهُ الله تعالى بتقواه وورعه الشديد وخُصوصاً حينَ تولّى خِلافة المُسلمين، وقد اشتهر عنهُ رحمه الله كثرة اهتمامه بالعِلم وخُصوصاً علم الحديث النبويّ الشريف؛ فهوَ من الحافظين لحديث رسولِ الله صلّى الله عليهِ وسلّم، وقد نهلَ من العِلم في نشأته في المدينة المنوّرة، وكانَ عُمر بن الخطّاب رضيَ الله عنه قد رأى في المنام غيرَ ذاتَ مرّة أنَّ أحداً من ولده أو ذريّته سيملأ الأرض عدلاً.

ومن علامات هذا الرجل أنَّ في وجهه أثراً، وبالفعل فقد أحدثت إحدى الخيل التي كانَت في إسطبل أبيه في مصر شجّاً في وجهه، فما رأى أبوه هذا الشجّ استبشرَ خيراً لما يعلمهُ من قولِ عُمر بن الخطّاب رضيَ الله عنهُ في صفة العادل من ذريّته.

Exit mobile version