الثلاثاء 21 مايو 2019 م - 16 رمضان 1440هـ - 06:34 مساءً

كمين للفصائل المجاهدة يوقع قتلى في صفوف جيش الأسد بريف حماة

الثلاثاء 14 مايو 2019 م كمين للفصائل المجاهدة يوقع قتلى في صفوف جيش الأسد بريف حماة
جريدة العربي الأصيل

لقي عدد من عناصر جيش الأسد مصرعهم، اليوم الأحد، بكمين أعدته لهم الفصائل المجاهدة في ريف حماة الغربي، وذلك ضمن جملة من الخسائر التي تتكبدها جيش الأسد في المعارك الدائرة في المنطقة.

 

ومقاتلي "قوات المهام الخاصة" في "جيش النصر" أحد فصائل "الجبهة الوطنية للتحرير" في ريف حماة، نصبوا كميناً لعناصر جيش الأسد وميليشياته الشيعية بالقرب من مفرق "باب الطاقة" ما أسفر عن مقتل 5 عناصر في العملية.

 

خسائر سابقة
 

وقتل عدداً من عناصر جيش الاسد بينهم 6 برتبة صف ضابط (ملازم أول)، وذلك أثناء محاولة جيش الأسد وميليشياته الشيعية التقدم للمرة الرابعة على محور حرش الكركات، بعد أن سيطرت عليها الفصائل المقاتلة بعملية مشتركة بين "هيئة تحرير الشام" والجبهة الوطنية للتحرير.

 

وكانت "الجبهة الوطنية للتحرير" أعلنت في وقت سابق عن تدمير سيارة عسكرية جيش الأسد محملة بالعناصر والذخيرة في قرية المستريحة غربي حماة، حيث أظهر مقطع فيديو بثته "الجبهة" وتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، استهداف السيارة العسكرية (زيل) بصاروخ "تاو"، ما أدى إلى تدميرها، واشتعال النيران فيها، عدا عن مقتل ١٥ عنصرا من جيش الأسد أثناء استعادتها السيطرة على حرش الكركات في ريف حماة الشمالي الغربي.

 

وشنت الفصائل هجوما معاكسا على مواقع جيش الأسد في حرش الكركات تمكنت خلاله من استعادة السيطرة عليه، موضحا أن هناك محاولات من جيش الأسد للتقدم على قرى جبل شحشبو من محيط النقطة التركية.




اضف تعليق






تابعنا على فيس بوك

© جميع الحقوق محفوظة لموقع العربي الاصيل 2015
Powered By