الاثنين 20 مايو 2019 م - 15 رمضان 1440هـ - 08:47 مساءً

مقتل طالب تركي على يد أحد أنصار ميليشيات "بي كا كا" في بولندا

الأربعاء 13 مارس 2019 م مقتل طالب تركي على يد أحد أنصار ميليشيات "بي كا كا" في بولندا
جريدة العربي الأصيل

قُتل طالب تركي في مدينة فروتسواف جنوب غربي بولندا، على يد أحد أنصار منظمة "بي كا كا" الإرهابية.

 

وذكر موقع "خبر تورك" التركي، الاثنين، أن الشاب "فرقان قوجمان" (21 عاما) الطالب في قسم العلاقات الدولية بجامعة سلجوق بولاية قونية (وسط)، تلقى 3 طعنات بالسكين في عنقه، من قبل أحد أنصار "بي كا كا" في فروتسواف البولندية.
 

وأشار الموقع إلى أن الطالب التركي كان يتواجد في المدينة الهولندية في إطار برنامج "الإيراسموس" الأوروبي لتبادل الطلاب داخل جامعات الاتحاد الأوروبي.
 

وبيّن أن حادثة القتل وقعت السبت، داخل مجمع للتسوق في فروتسواف، أثناء تناوله الطعام مع صديقه.
 

وأوضح أن شخصا كان يتعقب تحركات الشاب التركي منذ وصوله إلى المدينة البولندية قبل شهر تقريبا.
 

وأضاف أن الشخص المذكور استغل فرصة ذهاب صديق "قوجمان" إلى المرحاض  وهجم عليه وطعنه بالسكين 3 مرات في عنقه.
وشدد أن زبائن المطعم تمكنوا من القبض على القاتل أثناء محاولته الفرار من المنطقة، وسلموه إلى الشرطة، إلا أن ذلك لم يكن كافيا لإنقاذ حياة الطالب "قوجمان" الذي فارق الحياة جراء الطعنات الثلاثة.
بدورها قالت الشرطة البولندية، إن المجرم يبلغ من العمر 29 عاما، وهو من أنصار منظمة "بي كا كا" الإرهابية، دون أن تكشف عن اسمه، وفق "خبر تورك.
 

وأضافت الشرطة أن جثمان الطالب التركي، سيغادر بولندا تمهيدا لتسليمه إلى أهله، بعد فحصه من قبل الطبيب الشرعي.
 

وفي إفادة صديق الضحية للشرطة (لم تذكر الشرطة اسمه)، قال فيها إنه التقى مع قوجمان بحدود الساعة الحادية عشر ظهرا، ووصلا إلى المطعم بعد جولة صغير بالمنطقة.
 

وأضاف الشاهد أن قوجمان أشار  إلى شخص ما (المجرم)، قائلا إنه صادفه قرابة 6 مرات في ذلك اليوم، معربا عن اشتباهه في أن ذلك الشخص يتعقبه أينما يذهب.
 

وتابع "قوجمان كان محافظا محبا لبلده، والجميع كان يعلم ذلك".
من جانبها أصدرت جامعة سلجوق، بيانا حول مقتل الطالب فرقان قوجمان، قالت فيه إن طالبها كان يدرس في السنة الثانية بقسم العلاقات الدولية بكلية العلوم الاقتصادية والإدارة.
 

وأضاف البيان "الطالب فارق الحياة جراء هجوم غادر في إحدى مجمعات التسوق ببولندا"، معربا عن تعازيه لأقرباء الطالب وللجامعة.




اضف تعليق






تابعنا على فيس بوك

© جميع الحقوق محفوظة لموقع العربي الاصيل 2015
Powered By