الأحد 17 فبراير 2019 م - 12 جمادى الآخرة 1440هـ - 04:40 مساءً

الصحراء الغربية والدعوة للانفصال عن المغرب

السبت 09 فبراير 2019 م الصحراء الغربية والدعوة للانفصال عن المغرب
حمد الخميس

لن أتكلم عن تاريخ أو جغرافية المنطقة،، بل أقول حقيقة واضحة جلية لا يختلف عليها اثنان، فسكان المغرب والصحراء الغربية مسلمون في العموم، وهم خليط واحد مكون من العرب والبربر، والمذهب السائد هو المذهب المالكي، فهم إذا ينتمون لمجتمع واحد ودين وتاريخ مشترك.

 

ومن هذا الحقائق أقول، إن دعوة الانفصال التي تثيرها جبهة البوليساريو وبدعم من عسكر الجزائر وفرنسا واسبانيا وبعض الدول العربية هي دعوة خبيثة، هدفها تمزيق كيان المغرب، لإضعافه والاستيلاء على خيراته، كما فعل الإنجليز والفرنسيين في العالم العربي عندما مزقوه وصنعوا منه دويلات ليس لها قيمة.

 

لهذا أقول لأهلنا في الصحراء الغربية، وجودكم تحت مضلة الدولة المغرب أفضل لكم بكثير من وجودكم تحت مظلة "الثورجية" بائعين الكلام،، فلكم ما لأهل المغرب وعليكم ما عليهم، فإن كان حاكمها ظالما فأعينوا أهلكم على الخلاص منه وتنصيب غيره، أو تعديل اعوجاجه، وإن كان عادلا فتمتعوا بحكمة وعدله، فالتقسيم لن يفيدكم بشيء بل سيجلب لكم العار والخزي في الدنيا والآخرة،، ففرنسا وإسبانيا لا يريدون بكم خيرا، بل يريدونكم أن تكونوا عبيدا عندهم، وما تاريخهم الأسود ببعيد، أما عسكر الجزائر (وليس شعب الجزائر الكريم) وقادة ما يسمى البوليساريو فيريدونكم أن تكونوا عبيد مثلهم ليتمتعوا بما يفيض عليه سيدهم.

 

فانتبهوا يا أهلنا في الصحراء الغربية، لا تنخدعوا كما انخدع غيركم، ولا تتوقعوا من قادة البوليساريو وغيرهم خيرا، فمن هانت عليه نفسه هانت عنده نفوس الأخريين.

 

كلمة أخيرة،، من يدعو لوحدة المسلمين بصدق فهو بإذن الله يدعو للخلاص من هيمنة المحتل وعبيده ،، ومن يدعو لتمزيق الأمة تحت أي مسمى فهو خائن لله ورسوله والمسلمون فاحذروه لأنه العدو المبين.

   

                حمد الخميس




اضف تعليق






تابعنا على فيس بوك

© جميع الحقوق محفوظة لموقع العربي الاصيل 2015
Powered By