الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م - 5 ربيع الثاني 1440هـ - 02:30 صباحاً

اغتيال عراب المصالحات مع نظام الأسد في درعا

الاثنين 30 يوليو 2018 م اغتيال عراب المصالحات مع نظام الأسد في درعا
جريدة العربي الأصيل

اغتال مجهولون قيادياً سابقاً في فصائل الثوار بالجبهة الجنوبية في ريف درعا، وذلك بعد أن كان له دور كبير في عقد المصالحات مع نظام الأسد التي انتهت بسيطرة النظام على معظم المحافظة وتهجير الرافضين إلى مدينة إدلب شمال سوريا.

 

وأفادت مصادر محلية بأن القيادي “ياسر الطويرش” الملقب أبو عمار وهو أحد قادة فصائل المصالحة في مدينة انخل و قائد “لواء الشهيد غسان الطويريش”، وجد مقتولاً أمام منزله في المدينة بعد إطلاق النار عليه من قبل مجهولين منتصف ليلة أمس.

 

وأشارت المصادر إلى أن “الطويرش” كان يعتبر عراب المصالحات مع مليشيات الأسد في درعا وله صلة مع عناصر الأمن العسكري التابع للنظام في مدينة الصنمين، بالإضافة لمنعه الثوار سابقاً من مهاجمة قوات الأسد في بلدة إزرع التي تعد أكبر ثكنات النظام في المحافظة.

 

 

تعليق جريدة العربي الأصيل:

 

الحمد لله بدء المجاهدين في تطهير صفوفهم من العملاء، خاصة بعد كشفهم لأوراقهم، ونتمنى من المجاهدون أن يطهروا كل صفوفهم من العملاء الخونة من الذين أندسوا بينهم بغفلة منهم.




اضف تعليق






تابعنا على فيس بوك

© جميع الحقوق محفوظة لموقع العربي الاصيل 2015
Powered By