الاثنين 18 يونيو 2018 م - 4 شوال 1439هـ - 04:14 صباحاً

غضب في الشارع المغربي بسبب مشاركة صهاينة في بطولة الجودو

الأحد 11 مارس 2018 م غضب في الشارع المغربي بسبب مشاركة صهاينة في بطولة الجودو
جريدة العربي الأصيل

سيطرت حالة من الغضب على الشارع المغربي، عقب كشف مشاركة لاعبات من الكيان الصهيوني، في البطولة العالمية لرياضة الجودو، التي تحتضنها مدينة أغادير المغربية، وبدأت الجمعة وتختتم اليوم الأحد، موجة غضب في الشارع المغربي.

 

وأعرب عدد من الناشطين عن غضبهم خاصة بعد عزف النشد الصهيوني داخل الأراضي المغربية.

 

 وكان رئيس المرصد المغربي لمحاربة التطبيع "عزيز هناوي"، قد دعا بلاده، لإيقاف مشاركة المنتخب الإسرائيلي ببطولة العالم للجودو التي انطلقت، الجمعة.

 

وأدان الحقوقي المغربي هذه المشاركة التي "تعتبر خطوة تطبيعية خطيرة وتمثل استفزازا لمشاعر الشعب المغربي الذي ما فتئ يؤكد مناهضته لـ(إسرائيل) والتطبيع معها، على حد تعبيره.

 

وطالب رئيس المرصد المغربي لمحاربة التطبيع (غير حكومي)، المجتمع المدني بالتعبير عن نبض الشعب المغربي برفض هذه المشاركة.

 

وانطلقت الجمعة، منافسات جائزة أغادير الكبرى للجودو ضمن بطولة العالم للعبة، بالمغرب، وسط معارضة شديدة من قبل حقوقيين على مشاركة المنتخب الإسرائيلي، لما يمثله ذلك من تطبيع.

 

واستضافت مدينة أغادير، الخميس، قرعة البطولة التي تستمر من 9 إلى 11 مارس الجاري، أمام رؤساء الوفود من 38 دولة تمثل 241 رياضيا، وقد أسفرت القرعة عن مباريات تعرف مشاركة 6 لاعبات من الكيان الإسرائيلي.




اضف تعليق






تابعنا على فيس بوك

© جميع الحقوق محفوظة لموقع العربي الاصيل 2015
Powered By